ما هو الانزلاق السعري؟

ما هو الانزلاق السعري؟
Slippage  -  الانزلاق السعري

الانزلاق السعري

يشير مصطلح الانزلاق السعري Slippage في عالم التداول المالي إلى الفرق ما بين سعر التداول المتوقع والسعر الفعلي الذي من خلاله يتم تنفيذ الصفقة.

تحدث هذه الظاهرة عند وضع أوامر السوق خلال فترات التقلب الشديد، وتأتي أيضاً عند وضع أوامر كبيرة خلال فترة لا تمتلك فائدة كافية لشراء الأصل للحفاظ على سعر التداول المتوقع.

افتح حساب تداول في دقيقة واحدة
استفد من فرصة التداول

يمكن حدوث انزلاق سعري بفعل التأخير المتواجد بين نقطة تقديم الطلب ووقت تنفيذه، وذلك بسبب الوتيرة السريعة لتحركات الأسعار في الأسواق المالية.

يعد هذا مصطلحاً يتم استخدامه من قبل كلاً من متداولي الفوركس والأوراق المالية، وعلى الرغم من تشابه التعريف لكلا النوعين من التداول، إلا أن أوقات حدوثه تكون مختلفة في كلا النوعين من أشكال التداول المالي.

لماذا يحدث الانزلاق السعري

عند تداول الفوركس عبر الانترنت، يمكن حدوث انزلاق سعري في حالة تنفيذ أمر تداولي بدون أمر حد متطابق، إما في حالة وضع أمر وقف الخسارة عند سعر أقل من المناسب لما تم تحديده في الأمر الأصلي.

يحدث الانزلاق السعري أثناء فترات التقلب الشديد، حيث أن الأخبار المحركة للسوق ربما قد تتسبب في استحالة تنفيذ أوامر التداول بالسعر المتوقع.

ومن المرجح في هذه الحالة أن متداولي الفوركس سيشرعون في تنفيذ صفقاتهم عند ثاني أفضل سعر للأصل، وذلك في حالة عدم وجود أمر محدد بوقف التداول عند سعر معين.

أثناء عملية تداول الأسهم يمكن للانزلاق أن يأتي نتيجة للتغير في السبريد. يشير السبريد إلى الفرق بين سعري شراء وبيع أصل معين.

ربما يضع المتداول طلباً في السوق ويلاحظ أنه تم تنفيذه بسعر أقل نسبياً من السعر الذي توقعه.

قد يكون سعر الطلب مرتفعاً في صفقات الشراء، أما بالنسبة لصفقات البيع فممكن للانزلاق السعري أن يأتي نتيجة لانخفاض سعر العرض.

يمكن لمتداولي الأسهم تجنب الانزلاق السعري أثناء التقلبات السوقية، وذلك من خلال التوقف عن إعطاء الأوامر السوقية إلا إذا كانت في غاية الأهمية.

الحد من تأثيرات الانزلاق السعري

على الرغم من أنه يستحيل تجنب السبريد بين نقطتي الدخول والخروج بشكل كامل، إلا أنه يوجد طريقتان أساسيتان لتخفيفهم وتقليص الانزلاق السعري:

  • تغيير نوع الأوامر السوقية:

    يأتي الانزلاق السعري نتيجة لقيام المتداول باستخدام أوامر السوق للدخول أو الخروج من مراكز التداول. ولهذا السبب فإن الاستفادة من أوامر التحديد تعد إحدى الطرق الأساسية لتفادي الانحرافات التي تأتي مع الانزلاق السعري.

  • عدم التداول حول الأحداث الاقتصادية الكبرى:

    سوف يتم الانزلاق Slippage عند حدوث بعض الأحداث الإخبارية الرئيسية التي تعمل على تحريك السوق. يجب عليك مراقبة التقويم الاقتصادي وذلك للحصول على الأخبار الخاصة بالأصل المراد تداوله، وذلك لأنه يمكن أن يكون له مؤشر كبير على الاتجاه. كما أنه يساعد في أوقات تلقب الأسواق التي تحدث بسبب بعض الأحداث الإخبارية.

    أثناء عملية التداول اليومي، يجب الابتعاد عن وضع أوامر السوق عند حدوث الأحداث المالية الهامة، كإعلانات اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، أو إعلان شركة ما عن أرباحها.

    بالرغم من أن التحركات الكبيرة التي تحدث في السوق تكون جذابة للبعض إلا أنه يصعب الدخول أو الخروج من الصفقات بالسعر المناسب لتداولاتك.

    في حالة حصول المتداول على مركزاً في وقت نشر الأخبار، فممكن أن يواجه انزلاقاً في عملية وقف الخسارة مع حدوث مخاطرة كبيرة جداً على عكس توقعاته.

بعض الأسئلة حول الانزلاق السعري

  • كيف يمكنك تجنب الانزلاق السعري؟

    تتم عملية الانزلاق أثناء فترات تقلب الأسواق أو وجود سيولة غير كافية فيها، وفي هذه الفترة فلا يستطيع المتداول أن يتجنب الانزلاق بنسبة 100%. فالطريقة الوحيدة لتجنب الانزلاق هي عدم التداول، كما يمكن تقليل حدوث الانزلاق من خلال تجنب الأوقات التي تسبب بعض التقلبات في السوق مثل، أثناء نشر الأخبار والتقارير الاقتصادية.

     
  • كيف يؤثر الانزلاق السعري على التداولات؟

    يجب على كل متداول أن يضع في الاعتبار أنه بالتأكيد سوف يتعرض للانزلاق السعري أثناء فترات التداول. يؤثر الانزلاق السعري في التكاليف النهائية للتداول، بالإضافة إلى تكاليف السبريد والرسوم والعمولات. يمكنك النظر إلى الانزلاق السعري الذي حدث لتداولاتك خلال الأشهر الماضية واستخدام متوسط الانزلاق عند حساب تكاليف التداول. وهذا الأمر سوف يعطي تمثيلاً أكثر دقة للربح الذي تريد تحقيقه.

     
  • ما هو الانزلاق الإيجابي؟

    عند بداية أي عملية تداول لا يفكر أي متداول إلا في الانزلاق السلبي والذي يعمل على انخفاض السعر الذي يحققوه مقارنة بسعر الشراء. وبالرغم من ذلك يحدث الانزلاق الإيجابي عندما تتلقى سعراً أفضل من الذي كنت تريد الشراء به. ومثال على ذلك، عندما تشتري جنيه إسترليني / دولار أمريكي عند 1.1965 ولكن يتم تنفيذ أمر الشراء عند 1.1962 سوف يجعلك تدخل في صفقة أعلى بسعر أعلى بنحو 3 نقاط. وهذه العملية تسمى انزلاق إيجابي.

     

الخاتمة

إن استخدام أوامر التحديد بدلاً من أوامر السوق تعتبر أحد الطرق الرئيسية التي تبعد تجار الفوركس أو المتداولين من خطر الانزلاق. فيمكن للمتداول أن يتوقع مواجهة انزلاق كبير من خلال الإعلان عن بعض الأحداث المالية الهامة. وعلاوة على ذلك فيجب على المتداولين اليوميين أن يتجنبوا الدخول في صفقات هامة في تلك الأوقات.

افتح حساب تداول في دقيقة واحدة
استفد من فرصة التداول